"تيكا" التركية تطلق مشروعا للتدريب المهني في مصراتة الليبية

أطلقت الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا) بالتعاون مع الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني التابعة لوزارة التعليم بحكومة الوفاق الليبية، مشروعا للتدريب المهني في كلية التقنية الصناعية بمدينة مصراتة، شرق العاصمة طرابلس.

وحضر حفل إطلاق المشروع القنصل التركي في ليبيا، قوركان قور ميليتشيلار، ومنسق الوكالة "تيكا" في البلاد، فاتح كارجا، وعدد من المسؤولين بالمجلس البلدي لمدينة مصراتة، وعميد كلية التقنية بمصراتة أحمد بن ساسي، ومجموعة من المتدربين المستهدفين بالمشروع.

وقال فاتح كارجا، مسؤول "تيكا" في ليبيا، إنه من خلال هذا المشروع التعليمي سيتم تنظيم دورات في صيانة الأجهزة الكهربائية والطاقة المتجددة.

وأضاف أن "المشروع سيشارك فيه 100 متدرب يمثلون عدة مناطق ومدن ليبية وسيستمر لمدة أربعة أسابيع". وذكر كارجا أن الدورات التدريبية سيقدمها أساتذة خبراء في المجالات المستهدفة قدموا من تركيا.وأشار إلى أن الهدف من المشروع دعم قطاع التعليم المهني.

وأعرب عن أمله أن يساهم هذا المشروع في تقوية الكوادر المحلية لتغطية احتياجات البلاد. ولفت أنه سيتم اختيار المتدربين المتفوقين لمنحهم دورات تدريبية أخرى في تركيا.

من جانبه، قدم القنصل التركي لدى ليبيا، في كلمة له خلال الحفل، الشكر لكل الجهود التي ساهمت في إنجاح المشروع التدريبي. وقال ميليتشيلار، إن "تيكا واحدة من أهم المؤسسات التي تقدم المساعدات سواء خيرية أو التنموية وهذا المشروع يهدف إلى تمكين الخريجين والمتدربين للحصول على المعرفة اللازمة للحصول على فرص للعمل".

وأضاف: "لدى ليبيا البنية التحتية التعليمية اللازمة لذلك هذا المشروع إضافة إلى أنه برنامجا تدريبيا فإنه سيكون حدثا لتبادل القدرات".

في السياق نفسه، اعتبر أحمد بن ساسي، عميد كلية التقنية الصناعية بمصراتة، أن هذا المشروع يقوم على تقوية التعاون المشترك بين كليته ووكالة تيكا للنهوض بالخرجين في المجال الفني والتقني. وقدم بن ساسي الشكر لوكالة "تيكا" لدعمها لمشروع التدريب المهني في سبيل انجاحها للرفع من كفاءة المتدربين والخريجين.

كما ثمنت مسؤولة الموارد البشرية بالمجلس البلدي لمدينة مصراتة، هناء غدورة، الجهود التركية المبذولة لاستمرار عجلة الحياة.

وشددت على ضرورة استمرار مثل هذه المشاريع لتطوير قدرات الخريجين.وفي ختام الحفل قدمت كلية التقنية الصناعية بمصراتة درعا تكريميا للقنصل التركي، ووكالة "تيكا".

وعقب الحفل، افتتح القنصل التركي معملا خاصا بالطاقات المتجددة، ومعملا تعليميا خاصا بصيانة الآلات المنزلية./انتهى