رئيس "تيكا" التركية يزور متحف جيش القوقاز الإسلامي في أذربيجان

زار رئيس الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا)، سردار جام، متحف "جيش القوقاز الإسلامي ونوري باشا" الذي تحول من بيت إلى متحف في مدينة كنجه شمال غربي أذربيجان.

وتأتي إسم "بيت نوري باشا" من البيت الذي أقام فيه، نوري باشا، قائد جيش القوقاز الإسلامي الذي حرر العاصمة الأذربيجانية باكو من قوات الاحتلال البلشفي والعصابات الأرمنية، سنة 1918.

والبيت يعود لعائلة الشيخ زماني، الذي أقام فيه نوري باشا، وحوّلته "تيكا" التركية إلى متحف بتعليمات من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأعرب رئيس "تيكا" سردار جام، عن شكره لجميع من ساهم في تحويل البيت إلى متحف، وخصوصا إلى القنصلية العامة التركية في مدينة كنجه، والمسؤولين الأذربيجانيين.

وأوضح جام أن البيت يعد نموذجا لشعار "دولتان وشعب واحد" للبلدين الشقيقين تركيا وأذربيجان.

وأشار إلى أنه من المخطط أن يشارك الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والأذربيجاني إلهام علييف، في افتتاح المتحف خلال الفترة المقبلة.

يذكر إلى أن "نوري باشا" قاد جيش القوقاز الإسلامي، الذي شكله أخوه وزير حربية الدولة العثمانية "أنور باشا"، من أجل تحرير بلاد القوقاز من الاحتلال البلشفي، بناءً على طلبٍ تقدم به مسلمو أذربيجان وداغستان.

وقدم السكان المحليين دعما كبيرا للجيش العثماني إبان دخوله جنوب القوقاز، وبادروا بشكل واسع النطاق للانضمام إليه من أجل القتال في صفوفه ضد القوات البلشفية والعصابات الأرمنية.

واستطاع جيش القوقاز الإسلامي، فرض سيطرته عام 1918 على مدن ومناطق استراتيجية مهمة، مثل "كنجه" و"كويجاي" و"ساليان" و"آقصو" و"كوردمير" و"شماخي" (في أذربيجان)، بعد أن فرض سيطرته على العاصمة "باكو" عقب قتال عنيف ضد قوات الاحتلال البلشفي والعصابات الأرمنية./انتهى