تيكا التركية قدمت وجبات إفطار للآلاف في 70 بلدًا خلال رمضان

قدمت الوكالة التركية للتعاون والتنسيق "تيكا"، التابعة لرئاسة الوزراء، والناشطة في مناطق مختلفة من العالم، وجبات إفطار خلال شهر رمضان لآلاف الأشخاص في 70 بلدًا مختلفًا.

وبحسب ما افاده المسؤولين فإن "تيكا" وقفت إلى جانب المحتاجين والمظلومين وضحايا الإرهاب في بقاع مختلفة من العالم دون التمييز بين الأديان والأعراق.

وقدمت تيكا إفطارًا في مسجد بلال الغباش للمسلمين من أصول إفريقية المقيمين في مدينة ساو باولو البرازيلية، واحتفلت برمضان مع الهنود الحمر المسلمين في المكسيك، وجمعت 100 أكاديمي أفغاني على مائدة إفطار بمدينة مزار شريف.

وأقامت إفطارًا لأكثر من 300 شخص في سراييفو، ولألف و500 شخص في الذكرى الثلاثين لافتتاح المركز الثقافي الإسلامي ومسجده في العاصمة الكرواتية زغرب.

كما قدمت الإفطار لأكثر من 200 شخص في العاصمة الألبانية تيرانا، وأقامت إفطارًا في العاصمة المقدونية سكوبيا، شارك فيه وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو.

وجمعت موائد إفطار “تيكا” شخصيات رفيعة في رومانيا واليمن، ومسلمين في كل من تايلند وسنغافورة وماليزيا.

وأقامت الوكالة برامج إفطار لألف شخص في العاصمة التنزانية دار السلام، و600 في العاصمة البنغالية دكا، و2000 شخص في مدينة النجف العراقية، و1000 أسرة من ذوي الدخل المحدود في يانغون عاصمة ميانمار.

ومن بين البلدان التي نظمت تيكا فيها موائد إفطار رمضانية الجزائر، وغينيا، وجنوب السودان، وإندونيسيا، وساحل العاج، وبولونيا.

وخصصت الوكالة موائد إفطار للأطفال أيضًا في بلدان مختلفة، فنظمت إفطارًا لـ 500 يتيم بالعاصمة الأفغانية كابول، وللأيتام وأطفال اللاجئين في مدينة مصراتة بليبيا، ولـ 500 طفل يتيم، ولطلاب أيتام ومعاقين في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الأردن.

وأقامت الوكالة موائد إفطار يوميًّا في الصومال في 29 ملجأً للأيتام في مختلف أنحاء البلاد، أطعمت خلالها 5 آلاف و500 يتيم.

كما قدمت إفطارًا لألف و100 يتيم في باكستان و250 يتيمًا في تونس.

وعلاوة على موائد الإفطار الرمضانية قدمت تيكا مساعدات غذائية للأسر المحتاجة في فلسطين، وطرودًا غذائية لأطفال أيتام ومعاقين في تشاد، ومساعدات غذائية لـ 450 أسرة في جزر القمر، ولـ 600 مهاجر في مصراتة وسرت الليبيتين، ولألف أسرة في زيمبابوي.