تيكا ترسم الابتسامة على وجوه الايتام في الصومال في شهر رمضان المبارك

تواصل الوكالة تيكا تنفيذ انشطتها في مناطق مختلفة من العالم. وفي هذا النطاق فان الوكالة تيكا لن تنسى الاطفال اليتامى الذين خلفهم الصراعات والحرب الاهلية التي تستمر منذ السنوات الطويلة. وبهذا نظمت الوكالة تيكا مأدبة افطار في دارين للايتام في العاصمة الصومالية مقديشو ورسمت الابتسامة على وجوه الايتام من خلال توزيع الهدايا لهم وذلك في سياق مشاريع المسؤولية الاجتماعية التي تنفذها تيكا في البلاد.

بحلول مناسبة شهر رمضان الكريم تقوم تيكا باقامة مأدب افطار في الصومال ارسمت الابتسامة في وحوه الاطفال. تيكا ومنظمات المجتمع المدني التركي التي تقدم الدعم الى دار الايتام في الصومال، وقال نائب رئيس الوكالة تيكا السيد علي مسقان مؤكدا اننا كوكالة تيكا ننفذ عدة مشاريع في القطاع الصحي والتعليمي والزراعي وفي الوقت ذاته ننفذ مشاريع المسؤولية الاجتماعية في البلاد. واضاف مسقان انني سعيد جدا بسبب وجودي في مأدبة الافطار الرمضاني وتابع قوله ان الوكالة تيكا سوف تواصل وتستمر في تنفيذ مشاريع المسؤولية الاجتماعية وتقديم الدعم الى اصحاب الاحتياجات والوقوف الى جنبا الى جنب مع الايتام.

قدمت الوكالة تيكا الدعم الكامل الى 8 دور للايتام في عموم الصومال من خلال مشاريع المسؤولية الاجتماعية واستفا منها 3500 طفل يتيم. وانشأت 6 ملاعب مخصص للهوا الاطفال ولعبتهم.

ويذكر ان الوكالة تيكا بدأت اعمالها في الصومال نتيجة الاحتياج الى المساعدات الانسانية العاجلة في عام 2011. ومن خلالها نفذت تيكا مشاريعها في جميع الاصعدة منها الصحية والتعليمية والثقافية والزراعية وقدمت الدعم الى تطوير البنية الادارية والمدنية في البلاد.

انتهى.