تيكا تنشئ قرية "مولانا جلال الدين الرومي " في أفغانستان

أنشأت الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا)، التابعة لرئاسة الوزراء، قرية "مولانا جلال الدين الرومي" في مسقط رأسه بولاية "بلخ" شمالي أفغانستان.

وأفاد "جتين قورت أوغلو" مسؤول أفغانستان في دائرة أسيا الوسطى والقوقاز في تيكا، للأناضول، اليوم الأربعاء، أن القرية فريدة من نوعها في المنطقة، مؤكداً أن سكان القرية سيمتلكون منازل عصرية. 

وأضاف قورت أوغلو أنه سيتم إسكان 28 عائلة من المقرر أن تهدم بيوتها في القرية، حيث رُمم البيت الذي ولد فيه جلال الدين الرومي، ومدرسة "سلطان العلماء هوجا بهاء الدين ولد"، التي كان والد جلال الدين الرومي يلقي دروسه فيها. 

وأشار قورت أوغلو أن الوكالة نفذت في إطار مشروع قرية مولانا، بناء 28 منزلاً، وحفرت 29 بئر ماء، وأنشأت طرقًا، وشبكة للطاقة الكهربائية، ومسجدًا، وبوابة لمدخل القرية. 

وبيّن قورت أوغلو أن تيكا نفذت مئات المشاريع في عموم أفغانستان، وأن هذه المساعدات هي من ضرورات الأخوة والصداقة بين الشعبين التركي والأفغاني.

وأوضح قورت أوغلو أن تركيا تبدي اهتماما بالغا بالمساعدات التربوية والاجتماعية، وتعطي الأولوية لأعمال إنشاء المدارس، والعيادات الصحية، ودور الأيتام ، والمراكز الثقافية.

وولد مولانا جلال الدين الرومي في مدينة بلخ بخراسان (أفغانستان حالياً)، في 30 أيلول/سبتمبر 1207، ولقب بسلطان العارفين لما له من سعة في المعرفة والعلم، واستقر في قونيا (وسط تركيا) حتى وفاته في 17 كانون الأول/ديسمبر 1273، بعد أن تنقل طالبا للعلم في عدد من المدن، أهمها بغداد ودمشق. 

وكان الرومي مثالا عظيما للتسامح، متّبعا تعاليم الدين، وكان يحيطه أشخاص من الديانات والملل الأخرى، وضرب مثالا للتعايش معهم، وتقبل آرائهم وأفكارهم، وكان كل من يتبع مذهبه، يرى أن في كل الديانات خير.

المصدر: وكالة اناضول